العشر من ذي الحجة

لما كان الله سبحانه وتعالى قد وضع في نفوس المؤمنين حنيناً إلى مشاهدة بيته الحرام، وليس كلُّ أحدٍ قادراً على مشاهدته في كل عام، فرض الله على المستطيع الحج مرة واحدة في عمره، وجعل موسم العشر مشتركاً بين السائرين والقاعدين، فمَن عجز عن الحج في عامٍ قَدَرَ في العشر على عمل يعمله في بيته، يكون أفضل من الجهاد الذي هو أفضل من الحج.

الحافظ ابن رجب رحمه الله
كتاب لطائف المعارف فيما لمواسم العام من الوظائف